بريتلينغ (BREITLING) وبنتلي (BENTLEY) المُضيُّ قُدماً نحو المستقبل معاً

بريتلينغ متشوّقة للإعلان على أنّها جدّدت شراكتها مع شركة بنتلي، مصنّعة السيارات البريطانية الفاخرة الشهيرة. حيث تعمل العلامتان الرائعتان معاً منذ العام 2003 عندما أصبحت بريتلينغ أولّ مصنّع ساعات يتمّ تكليفه بتصميم ساعة لوحة القيادة لموديل بنتلي الريادي، سيارة كونتيناتل جي تي (Continental GT).

إنّ مدير بريتلينغ التنفيذي، جورج كيرن، متحمِّسٌ للغاية كذلك لمواصلة هذه الشراكة مع بنتلي. حيث علّق قائلاً: «تشترك بنتلي وبريتلينغ في الكثير من القيم. وكلا الشركتين معروفتان بجودتهما وأدائهما وامتيازهما في التصميم، وكلاهما تزخران بتراث تاريخيّ قويّ. إنّها لشراكة مثالية، وبعد أكثر من 15 عاماً، إنّه لمن دواعي سروري أن نضيف لها فصلاً جديداً.»

عندما أعلنت بريتلينغ عن تجديد شراكتها الطويلة مع بنتلي، أفادت بأنّها ستدمج إصدارات بنتلي الخاصّة في منتجاتها الرئيسية عوضاً أنْ تصدرها بشكلٍ منفصل في مجموعة بريتلينغ من أجل بنتلي (Breitling for Bentley). أولى هذه الساعات الرائعة هي بريميير بي01 كرونوغراف 42 بنتلي بريتيش ريسينغ غرين (Premier B01 Chronograph 42 Bentley British Racing Green). تعمل هذه الساعة من خلال بريتلينغ مانوفاكتشر كاليبر 01 (Breitling Manufacture Caliber 01) الريادي، وهو حركة ميكانيكية مصنّع داخليّاً، والذي يمكن رؤيته من خلال الغطاء الخلفي الشفّاف الفريد المعزّز بشعار معدني لبنتلي، وتوفّر الساعة احتياطي طاقة مُذهل لمدّة 70 ساعة. وتمّ تجهيز هذه الساعات أيضاً بلوحة منقوش عليها اسم بنتلي (Bentley). وتصميمُ هذه اللوحة على الصفيحة مستوحى من لوحة القيادة الخاصّة بسيارة بلوور (Blower) التاريخية السريعة من بنتلي من طراز 1929.

وتتميّز هذه الساعة بمينائها الأخضر المذهل الذي يرمز إلى السباق البريطاني وهو متاح كذلك بخيارات من الأسورة المصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ أو بسوار من الجلد أخضر اللون الذي يرمز إلى السباق البريطاني يتناسب تماماً مع الميناء. وأمّا الموانئ الفرعية المتباينة، فتقع عند موضعي الساعة 3 و 9، وتقع نافذة التاريخ عند موضع الساعة 6.

وعندما تحتفل بنتلي بالذكرى المئوية على تأسيسها في العام 2019، ستطرح بريتلينغ إصداراً محدوداً للاحتفال بمئة عام من الامتياز في مجال السيارات الفاخرة. وفي العام 2003، طرحت بنتلي موتورز (Bentley Motors)، وهي إحدى علامات السيارات الفاخرة الأكثر رواجاً في العالم، سيارة كونتينانتل جي تي (Continental GT)، وهي سيارةٌ سياحية فريدة. وكلّ تفصيل من تفاصيل سيارة كونتينانتل جي تي (Continental GT) يعكس التزام بنتلي المتواصل بالجودة والفخامة والأداء، وعلى النحو المناسب اختارت بريتلينغ لتصميم ساعة لوحة قيادتها.

أدريان هولمارك (Adrian Hallmark) الذي كان عضواً في إدارة المبيعات و التسويق في بنتلي عندما أبرمت العلامة اتفاقاً مع بريتلينغ في العام 2002، أصبح الآن الرئيس والمدير التنفيذي لبنتلي موتورز. علّق قائلاً: «إنّ التعاون طويل الأمد القائم بين بنتلي وبريتلينغ مثالٌ قويّ عن كيف ومتى يمكن لعلامتين صاحبتي عقلية متشابهة، العمل معاً بطريقة صادقة وكيف يتيح لهما ذلك تحسين أدائهما. وإذ نقترب من عام الذكرى المئوية لتأسيس العلامة، سنحتفل بطبيعة الحال بماضينا، ولكن، والأهمّ من ذلك، سنتطلّع بشغف إلى المستقبل للإبداع. وهذا يغمرني بالثقة في المُضي قُدُماً مع شركاء مثل بريتلينغ التي تشاطرنا الالتزام بالامتياز التكنولوجي والحرفية الخبيرة والروح الريادية.»

تاريخ يبعث على الفخر وروابط شخصية

يعود تعاون بريتلينغ مع عالم السيارات إلى زمن بعيدٍ. فكرونوغرافاتها المصنوعة للطائرات في 1931 صُمّمت كذلك ليتمّ استخدامها في لوحات القيادة في السيارات. وعلاوةً على ذلك، ثمّة روابط شخصية بين بنتلي وبريتلينغ تعود إلى حوالي 70 عاماً. حيث كان ويلي بريتلينغ، المخترع صاحب الرؤية الثاقبة الذي ابتكر كبّاس الكرونوغراف الثاني وحفيد مؤسِّس العلامة ليون بريتلينغ، مِنْ هواة سيارات بنتلي وكان من أكثر المولعين بها. ومنذ أواخر أربعينيات القرن العشرين، كثيراً ما شوهد صانع الساعات البارع هذا على متن إحدى سياراته من علامة بنتلي وهو في طريقه بين جنيف ولاشو دو فون.

بنتلي (Bentley) في سباق لومان (Le Mans)

نالت بنتلي الشهرة بفضل سياراتها السياحية الفاخرة وكذلك بفضل تاريخها الحافل على حلبات سباقات السيارات. فبين عامَيْ 1924 و1930، فاز بنتلي بويز (Bentley Boys) بسباق لومان 24 ساعة خمس مرات. ولكنّ هذا النجاح لم يكن الإنجاز الوحيد في تاريخ العلامة. ففي العام 2003، عادت بنتلي إلى سباق لومان وفازت بالمرتبة الأولى والثانية. وفي تلك النسخة من أشهر سباقات مقاومة في العالم، كانت بريتلينغ الراعي الأساسي لفريق بنتلي وابتكرت كرونوغرافاً بإصدار محدود أُطلق عليه اسم بنتلي لومان (Bentley Le Mans) احتفالاً بذلك الإنجاز

بريتلينغ (Breitling) وبنتلي (Bentley): أناقةٌ وفخامة

لطالما اشتهرت بريتلينغ بـ»أداوتها المتينة المصنوعة للمحترفين،» ولكنها صنّعت أيضاً ساعات أنيقة وفاخرة تروق لقاعدة أكبر من الجمهور. وإذ تستكشف بريتلينغ وبنتلي الإمكانيات المتاحة لهما بفضل شراكتهما المجدّدة، تتطلع هاتان العلامتان الأيقونتان للمشاركة في منتجات رائعة جديدة مع الأصدقاء القُدامى وعلى تقديم نفسيهما للرجال الملمّين والنساء الملمّات بالمنتجات الفاخرة في العالم

Leave a Reply

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s