معالي الفريق ضاحي خلفان يفتتح فعاليات اليوم الأول من مؤتمر ومعرض ابداعات عربية 11

دبي – الإمارات العربية المتحدة، 11مارس 2018: تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي والرئيس الأعلى لجامعة حمدان بن محمد الذكية، افتتح معالي الفريق ضاحي خلفان نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، رئيس مجلس أمناء جامعة حمدان بن محمد الذكية فعاليات اليوم الأول من مؤتمر ومعرض ابداعات عربية في دورته الحادية عشر تحت شعار “ابتكار، وانطلاق، وتحوّل” في مركز دبي للمؤتمرات والمعارض بمشاركة الخبراء والمهتمين والفاعلين في مجال الابتكار والابداع في مختلف مجالات التعليم الذكي والصيرفة والتمويل الإسلامي والصحة والبيئة.

وقام معالي الفريق ضاحي خلفان بجولة في المعرض المصاحب ورافقه كبار المتحدثين والأكاديميين والباحثين والمختصين في مجال الابتكار من المنطقة والعالم، وقد اطلع على عدداً من الجهات الخاصة والحكومية المشاركة والمتخصصة في الخدمات الرقمية والذكية.

وقال معالي الفريق ضاحي خلفان نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، رئيس مجلس أمناء جامعة حمدان بن محمد الذكية: “يسعدني ويشرفني التواجد في هذا الحدث السنوي الذي يعكس رؤية وأهداف جامعة حمدان بن محمد الذكية في تعزيز ثقافة الإبداع والابتكار وترسيخ دور البحث

العلمي بالنهوض في قطاع التعليم بما يواكب التطورات والمتغيرات المتسارعة التي يشهدها العالم بما يتناسب مع متطلبات القرن الحادي والعشرين، وتتمثّل أهمية “إبداعات عربية” في توفيره منصة متكاملة ذات أهداف استراتيجية تتماشى مع توجيهات ورؤى القيادة الرشيدة لدولة الإمارات في استشراف المستقبل وترسيخ المكانة الريادية لدولتنا في مصاف الدول الأكثر ابتكاراً وتقدماً في العالم.”

من جهته توجّه الدكتور منصور العور، رئيس “جامعة حمدان بن محمد الذكية” بكلمة شكر فيها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي الرئيس الأعلى للجامعة، على تفضله بإسباغ رعايته الكريمة على المؤتمر، وتكرمه بإصدار توجيهاته السديدة، التي كان لها الفضل الأول في أن يتبوأ “مؤتمر إبداعات عربية” ما أحرزه من مكانة متميزة على خارطة المؤتمرات العالمية، من خلال استشراف المستقبل، والذي جسده سموه في مقولته الواعية “إن العالم يتغير، وعلينا أن نواكب التغير بتغيير التعليم لنكون جاهزين للمستقبل”.

وتقدم العور بجزيل الشكر إلى معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، رئيس مجلس أمناء الجامعة، على تفضله بتشريف حفل افتتاح المؤتمر بحضوره الكريم، كما رحب بالحضور جميعاً من متحدثين وضيوف قدموا من مختلف أنحاء العالم للمشاركة في المؤتمر، ولفت إلى تواكب انعقاد الدورة الحالية من “إبداعات عربية” مع شهر القراءة الذي يحظى باهتمام خاص من الدولة، قائلاً: “إن القراءة تمثل الخطوة الأولى نحو العلم والمعرفة، وهي النافذة الأصيلة للاطلاع على ما حققه السابقون من إنجازات، وما توصلوا إليه من نتائج، فضلاً عن أنها تمثل اللبنة الأولى لصرح الإبداع، وما يقدمه المبدعون من إبداعات، كما يتواكب انعقاد المؤتمر هذا العام مع “عام زايد” الذي

شاءت القيادة الحكيمة للدولة الاحتفاء به تخليداً لذكرى هذا القائد العظيم الذي كانت له أياد بيضاء في إدخال تغييرات جوهرية على منظومة التعليم بالبلاد، حيث جعل الشيخ زايد، جزاه الله عنا خير الجزاء، باب التعليم مفتوحاً على مصراعيه أمام أبناء هذا الوطن، وهو الهدف الذي تسعى إليه الجامعة ليصل إلى كل العرب من خلال إعادة هندسة شاملة للتعليم”.

وأكد العور على أهمية الشراكة مع شركة اندكس في الانطلاق بالمؤتمر نحو آفاق عالمية، حيث تعتزم الجامعة التعاون مع الشركة في إطلاق النسخة الآسيوية والنسخة الأوروبية من مؤتمر إبداعات عربية تحت عنوان “إبداعات آسيوية” و”إبداعات أوروبية” على التوالي. كما وأشاد بالجهود المخلصة التي بذلتها شركة اندكس تحت رئاسة الدكتور عبدالسلام المدني في تنظيم الدورة الحالية للمؤتمر.

من جانبه قال الدكتور عبد السلام المدني رئيس اندكس القابضة والرئيس التنفيذي لإبداعات عربية: “يفتح مؤتمر ومعرض ابداعات عربية المجال للإبداع والإرتقاء في مختلف القطاعات الحيوية كما تعميق مفهوم الابتكار في المنطقة والعالم وذلك تماشياً مع استراتيجية دبي لعام 2021 وتطلعاتها المستقبلية التي تركّز على جانب الابتكار في قطاعات الطاقة المتجددة والنقل والتعليم والصحة والبنية التحتية والتكنولوجيا والفضاء وغيرها من الخدمات الاجتماعية والاقتصادية المرتبطة بها والتي تجعل من مدينة دبي لاعبا أساسياً في الاقتصاد العالمي “.

وأضاف: “نفخر بأن نعلن هذا العام عن التعاون ما بين جامعة حمدان بن محمد الذكية وشركة اندكس للمؤتمرات والمعارض لإطلاق النسخة الآسيوية والنسخة الأوروبية من مؤتمر إبداعات عربية تحت عنوان إبداعات آسيوية وإبداعات أوروبية”.

ونوّه: “إن تحقيق الريادة في مختلف المجالات الحيوية تتطلب تضافر جهود كل فئات المجتمع وبالأخص فئة الشباب لدورهم في تحقيق النمو الاقتصادي المستدام والمزدهر ، ويحرص المؤتمر والمعرض على توفير هذه المنصة المناسبة للتفاعل بين المبدعين والمبتكرين الشباب وتقديم الأفكار الإبداعية والبنّاءة عبر المناقشات وورش العمل وجلسات المؤتمر والملصقات التعليمية”.

وشهد حفل افتتاح مؤتمر ومعرض ابداعات عربية توزيع جوائز البحث العلمي والتميز القيادي، حيث تسلّم جائزة باراسورامان لأفضل بحث في الخدمة المتميزة السيد محمد أحمد علي الحمادي من جامعة روتشستر للعلوم والتكنولوجيا وتسلّم جائزة هارينغتون لأفضل بحث علمي السيد أحمد سالم محمد سالم المعمري من الجامعة البريطانية في دبي، وتسلّم جائزة فايجنباوم للتميز القيادي (فئة النجوم الصاعدة) السيد أنس بوخش مؤسس ومدير تنفيذي في شركة بوخش بروذرز، وتسلمت جائزة فايجينباوم للتميّز القيادي (فئة المنجزون) الدكتورة مريم مطر مؤسس ورئيس مجلس الإدارة جمعية الإمارات للإضطرابات الجينية، وحصل مركز دبي المتميز لضبط الكربون على جائزة الباز للتميز في الاستدامة المؤسسية.

وناقشت أجندة اليوم الأول من المؤتمر عدة موضوعات حول الأسباب الطارئة للاستدامة والصحة البيئية، تحديد مستقبل النظام الصحي: التحديات والتوصيات، بناء بيئة خلّاقة للعمل، فرص التمويل الإسلامي في التكنولوجيا المالية، وحوكمة المؤسسات المالية الإسلامية.

يذكر أنّ مؤتمر ومعرض إبداعات عربية يستمر حتى 13 مارس 2018 ويقام بتنظيم جامعة حمدان بن محمد الذكية بالتعاون مع شركة اندكس للمؤتمرات والمعارض- عضو في اندكس القابضة، وبالدعم من جائزة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز ودبي للاستثمارات.

Leave a Reply

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s