دار الكتب تنظم فعالية ثقافية للأطفال في مكتبة مزيد

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة، 22 فبراير2017 : نظم قطاع دار الكتب في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة وبالتعاون مع صندوق الزكاة أمس (الثلاثاء) فعالية ثقافية للأطفال في مكتبة مركز مزيد التجاري في أبوظبي، بمشاركة نحو 24طفلاً تتراوح أعمارهم بين 6 و12 عاماً.

 

وشملت الفعالية عدداً من الأنشطة التفاعلية مثل قراءة القصص وورش الرسم الحر وتركيب الكلمات واللعب بالصلصال وغيرها.

 

وأشار عبدالله ماجد آل علي المدير التنفيذي لقطاع دار الكتب بالإنابة: “تسهم هذه الفعالية في تعزيز ثقافة القراءة والمعرفة لدى الأطفال من مختلف الفئات العمرية، في إطار مساعينا الرامية إلى دعم مبادرات القراءة المرتبطة بشهر القراءة الذي يصادف مارس المقبل، وذلك من خلال التعاون القائم مع المؤسسات الحكومية والخاصة”.

 

وأضاف آل علي: “نسعى في قطاع دار الكتب إلى العمل بشكل مستمر على رفد جميع المكتبات في مختلف أرجاء الإمارة بإصداراتنا ما يتيح للجمهور سهولة الوصول إلى الكتاب، وذلك من خلال دعم مكتبات الجامعات والمعاهد والمستشفيات ودور الرعاية”.

 

وثمّن آل علي الدعم الذي قدمه صندوق الزكاة لمبادرات دار الكتب وتعاونه في تعزيز حضور هذه الفعالية الثقافية، مؤكداً أن هذا التعاون يندرج ضمن مستهدفات هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة الرامية إلى رفع نسبة القراءة، من خلال حث الأطفال وجميع الطلاب على أن يقوموا بتنمية المعارف لديهم، وتحفيزهم على الاطلاع والبحث عن الكتاب أو المعلومة التي تنقصهم، فضلاً عن ترسيخ مبدأ التعلم من خلال اللعب.

 

وقال محمد البلوشي مدير إدارة شؤون مستحقي الزكاة في صندوق الزكاة: “إن هذه المبادرة تأتي التزاما منا بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” بإطلاق مبادرات وطنية تعمل على ترسيخ القراءة كعادة مجتمعية دائمة في دولة الإمارات وبين أجيالها القادمة ودعماً لأهداف عام القراءة، فالقراءة هي المهارة الأولى التي يحتاجها أبناؤنا وأن المرحلة المقبلة من مسيرة التنمية في دولتنا تحتاج لجيل مثقف قارئ ومطلع على مجمل التحولات من حوله ليكون قادرا على التعاطي معها بكفاءة”.

 

وأضاف البلوشي: “أن التعاون في تنظيم  الفعالية الثقافية للأطفال هي مبادرة وطنية لتعزيز ثقافة حب القراءة، وزيادة الوعي بأهميتها لدى الأطفال، وتنمية مهارات التّعَلٌم الذاتي، وتوسيع المدارك، والمساهمة بدور إيجابي بنّاء في المجتمع، بالإضافة إلى الارتقاء بذائقة الأطفال من خلال تعزيز فهمهم وتقديرهم للثقافة الأدبية “.

 

وتتألف مكتبة مزيد من قسمين، قسم للبالغين يضم 30 ألف عنوان لشتى أنواع الكتب ومن مختلف المواضيع، وقسم للأطفال يضم 1948 عنواناً، ويعود سبب إضافة القسم المخصص للأطفال إلى وجود المكتبة ضمن منطقة تحيط بها مجموعة كبيرة من المدارس الابتدائية.

 

وتقدم المكتبة عدداً من الأنشطة والفعاليات التي تسعى إلى توفير بيئة مثالية لاكتساب العلم والمعرفة والتفاعل مع الآخرين، منها، رواية القصص للأطفال، وتوقيع الكتب، والمعارض الفنية، وفعاليات العيد الوطني، وفعاليات العودة إلى المدارس، وتوفير مجموعة متنوعة من الكتب باللغتين العربية والإنجليزية.

 

Leave a Reply

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s